السبت 16 ذو الحجة 1445ﻫ

قال الجيش الإسرائيلي، الخميس، إن خمسة جنود قتلوا في شمال قطاع غزة الذي أعادت القوات البرية اجتياحه هذا الشهر فيما وصفها بحملة على محاولات من حركة حماس إعادة تنظيم صفوفها هناك.

وأفاد بيان للجيش بمقتل أربعة مجندين من فرقة المظلات وقائد من وحدتهم، الأربعاء.

وأضاف أن الجنود قضوا في “القتال” من دون مزيد من التفاصيل حول ملابسات ما حدث.

وفي وقت لاحق أكد الجيش أن الجنود الخمسة قضوا بـ”نيران صديقة”.

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس حول معلومات وردت في الإعلام بهذا الشأن، أكد ناطق باسم الجيش حصول ذلك من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

ونقل مراسل “الحرة” من القدس عن الجيش تأكيده مقتل خمسة من جنوده في معارك شمالي قطاع غزة، مشيرا إلى إصابة ثلاثة جنود آخرين بجروح وصفت بالخطيرة.

وفتح الجيش الإسرائيلي تحقيقا في الحادثة. وتشير التحقيقات الأولية بحسب وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن دبابتين للجيش أطلقتا النار على المبنى الذي تواجد فيه الجنود في منطقة جباليا.

وبذلك يرتفع عدد القتلى في صفوف الجيش إلى 626 منذ السابع من أكتوبر، وإلى 278 منذ بدء الهجوم البري في قطاع غزة في 27 أكتوبر.

شاركها.
اترك تعليقاً

Exit mobile version